حكم إزالة شعر الجسم للرجال

ما حكم إزالة شعر الجسم للرجال؟ وما الشعر المسموح للرجل إزالته؟ حيث يرغب الكثير من الرجال في التخلص وإزالة شعر الجسد، الذي من الممكن أن يتسبب بالضيق والحرج في بعض الأوقات، قد اختلف العلماء في حكم إزالة شعر الجسم للرجال، لذا من خلال موقع الملك سنقوم بتعريف الحكم الشرعي الراجح لإزالة شعر الجسم للرجال.

حكم إزالة شعر الجسم للرجال

ينقسم شعر الجسم إلى ثلاثة أقسام، منها شعر الإبط والعانة، ومنها شعر الحاجبين، والقسم الثالث وهو باقي شعر الجسم.

حكم إزالة شعر الجسم للرجال قد اختلف فيه العلماء، فمنهم من يري بجواز إزالة شعر الجسم للرجال، أو تخفيفه، وهو شعر الإبط والعانة والشارب، واستدلوا على ذلك بحديث  شريف قد رواه الإمام البخاري، والإمام مسلم.

عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “خمس من الفطرة: الاستحداد، وحلق العانة، والختان، وقص الشارب، ونتف الإبط، وتقليم الأظافر“.

يصرح بعض العلماء بتحريم إزالة شعر اللحية للرجال وشعر الحاجب، واستدلوا على ذلك ببعض الأحاديث الشريفة التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهو ما رواه الإمام مسلم فعن ابن عمر -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

“أخفوا الشوارب، وأعفو اللحى” ، وفي رواية أخري وهي: وأوفوا اللحى”

عن ابن مسعود -رضي الله عنه- أنه قال: لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم الواشمات، والمستوشمات، والمتنمصات، والمتفلجات للحسن، المغيرات خلق الله، فقالت له امرأة في ذلك، فقال: ما لي لا ألعن ما لعنه رسول الله، وفي كتاب الله، قال الله تعالى: (وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا).

الشاهد من الحديث المذكور: المتنمصه، وقام أهل اللغة بشرح هذا اللفظ وهو بأن النمص معناه: الأخذ من شعر الحاجب حتى يُصبح رقيقًا.

قد أفتى الشيخ ابن عثيمين بجواز إزالة شعر الجسم للرجال إذا كان كثيرًا، أما إذا لم يكُن الشعر كثيرًا بالجسد فيرى أنه من الأفضل أن يُترك لعدم وقوع المسلم في معصية وهي تغيير خلق الله.

يري بعض العلماء في حكم إزالة شعر الجسم للرجال في منطقة الساقين والصدر والظهر والفخذين هو من المسكوت عنه فيكون الحكم جائز مطلق،  أي قد خير الإسلام الرجال بتركه وعدم تركه كما يشاء واستدلوا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم في إحدى الأحاديث النبوية.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما أحل الله في كتابه فهو حلال، وما حرم فهو حرام، وما سكت عنه فهو عفو، فاقبلوا من الله عافيته، فإن الله لم يكن لينسي شيئًا وتلا: وما كان ربك نسيًا.

اقرأ أيضًا: إزالة الشعر للرجال قبل الزواج

حكم إزالة الشعر الزائد من الحواجب للرجال

يري بعض العلماء جواز إزالة الشعر الزائد من الحاجبين للرجال وذلك في حالة إذا كان يتسبب بضرر وأذي له، على الرجل إزالة الشعر بمقدار ما يذهب عنه الأذى.

الرأي الراجح في هذا الحكم هو تحريم إزالة الشعر الزائد من الحواجب للرجال والنساء لوجود دليل في الشرع ينص على تحريمه وهو أن الله لعن المتنمصات والواشمات.

حكم إزالة الشعر بالليزر للرجال

نصت دار الإفتاء على جواز إزالة شعر الجسد للرجال بالليزر وأنه لا بأس به ، في حالة إزالة  الشعر من المناطق التي يجوز إزالة الشعر بها، ولا يترتب على إزالة الشعر بالليزر ضرر على الجسد.

في حالة إزالة شعر من المناطق المنهي عنها كاللحية أو الحاجب فيحرم استعماله.

حكم استخدام كريم إزالة الشعر للرجال

إن استعمال كريمات إزالة الشعر للرجال ليس بها بأس في حالة عدم حصول ضرر من إزالة الشعر، ولا يحتوي على شيء يُعد من النجاسات، وأن تكون المنطقة المراد إزالتها من المناطق المباحة، وفي حالة إزالة الشعر من المناطق المنهي عنها فتُحرم.

حكم إزالة الشعر بالحلاوة للرجال

يُكره استعمال الحلاوة في إزالة شعر الجسد للرجال والنساء، وذلك لأن الحلاوة مكونه من مواد يأكلها الإنسان، واستعمال المأكولات في إزالة شعر المناطق المستقذرة وغيرها تُعد من الأشياء المكروهة، ومن الأفضل استعمال مواد ليست من المأكولات في إزالة شعر الجسد.

وردت بعض النصوص عن العلماء بإباحة استعمال المأكولات لإزالة الأثر المترتب على إزالة الشعر بالنوارة، والمقصود بالنوارة هو كُل ما يتنور به أي يطلي من حجر الكأس وغيره لإزالة الشعر، حيث قال الإمام بن مفلح:

(وينبغي أن يدهن بنفسج وماء ورد والعصفر وبزر البطيخ ودقيق الأرز مع ماء ورد).

الشعر المسموح للرجل إزالته

الشعر المسموح بالرجل إزالته إما أن يكون من الذي أجاز الشرع وأمر بإزالته، وإما أن يكون من المسكوت عنه وفي هذه الحالة يكون من الجائز المطلق إزالته ومن الأماكن التي يجوز إزالة الشعر بها ما سنعرضه في النقاط الآتية.

1- إزالة شعر الإبط للرجل

يُعد شعر هذه المنطقة إحدى المناطق التي أمر الشرع بإزالتها، وإن إزالة الشعر منها ما هو إلا سنة وتؤجر على إزالتها، ويباح إزالته سواء كان عن طريق النتف أو أي طريقة أخري فلن تأثم عليها.

2- إزالة شعر العانة للرجل

شعر العانة هو الشعر الموجود حول منطقة الفرج، وعادةً يكون الشعر بهذه المنطقة كثيفًا وغزيرًا، مما يؤدي إلى ظهور الروائح الكريهة، لذا أمر الشرع بإزالته لأنه يسبب أذى، ويباح إزالته بأي طريقة سواء كانت عن طريق الموس فجائز، أو عن طريق أدوية وكريمات إزالة الشعر.

3- إزالة شعر الشارب

أمر الشرع بإزالة شعر الشارب وهو من السنة التي تؤجر عليها، كما أمر الرسول – صلى الله عليه وسلم- في الحديث النبوي بهذا قائلًا:

(خالفوا المشركين: وفروا اللحى، وأحفوا الشوارب).

يجب عليك إزالة شعر الشارب وشعر الإبط وشعر العانة قبل أربعين يومًا من بداية نموها، فلا يجوز تركها من دون إزالة لمدة أربعين يومًا.

اقرأ أيضًا: أفضل ماكينة حلاقة شعر الرأس للرجال

4- إزالة شعر السيقان والعضد والبطن والصدر

تُعد إزالة شعر السيقان والبطن والعضد والصدر من الأمور الجائزة المطلقة، فيمكنك تركه أو إزالته كما تري، حيث لم يرد دليل شرعي ينص على أمر إزالته أو الامتناع عن إزالته.

اختلف العلماء في حكم إزالة شعر الجسم للرجال إلى مناطق مباحة ومناطق محرمه مع الاستدلال بأدلة قطعية، ومناطق قد سكت عنها الشرع لذا لابد للرجل من الإلمام بهذه الأمور حتى لا يقع في أي معاصي.

اترك تعليقا