كم عدد سكان بغداد 2021

كم عدد سكان بغداد 2021؟ هل تقع بغداد في العراق؟، حيث أن بغداد هي إحدى محافظات العراق ولكنها تمتاز بأنها من أقوى المحافظات هناك من حيث التجارة، بالإضافة إلى ذلك فهي الأعلى من حيث عدد السكان القاطنين بها بالمقارنة بينها وبين باقي محافظات العراق، حيث أن موقعها يكون على نهر دجلة وهو من أكبر الأنهار في العراق، من خلال موقع الملك سنتعرف على كم عدد سكان بغداد 2021.

كم عدد سكان بغداد 2021

في حقيقة الأمر من أجل التعرف على إجابة سؤال كم عدد سكان بغداد، يجب معرفة مجموعة من النقاط الهامة التالية:

  • أن الجهاز المركزي العراقي للإحصاء، والذي لديه كامل المسئولية فيما يتعلق بأعداد السكان في البلاد والإحصائيات السكانية التي تخص ذلك، قال أن عدد ساكني مدينة بغداد قد تجاوز بالفعل الثمانية ملايين نسمة.
  • نجد أيضًا أن الإحصائيات وضحت عدد ساكني مدن العراق حيث اشتملت بغداد في تلك الإحصائيات، بلغ عددهم حوالي 38 مليون و124 ألف و182 نسمة.
  • وأُصدر ذلك البيان وأُجريت الإحصائيات من أجل معرفة عدد السكان في عام 2018.
  • ذلك البيان وضح أن مدينة بغداد هي أعلى المحافظات العراقية في أعداد السُكان، حيث أنها قد بلغت بالفعل 8 مليون و126 ألف و755 نسمة.
  • تم ذكر في البيان أيضًا أن المحافظة العراقية نينوى قد احتلت المركز الثاني بعد بغداد في عدد السكان المتواجدين بها وتحتل مدينة البصرة المركز الثالث بنسبة 8%.
  • محافظة المثنى حصلت على المركز الرابع من حيث عدد السكان في العراق، حيث أنه على حسب الإحصائيات وما تم ذكره في البيان قد بلغ عدد ساكنيها نحو 814 ألف و371 نسمة أي بنسبة ال 2%.
  • من خلال مجموعة من الدراسات والإحصائيات لوزارة التخطيط بالعراق ذكرت أنه كل سنة سوف يزداد عدد ساكني العراق بمعدل من 850 ألف نسمة إلى مليون نسمة.
  • تم إجراء مجموعة من التحديثات خلال عام ميلاديًا، حيث ذكر فيها أن بغداد عاصمة العراق قد بلغ عدد ساكنيها حوالي 8 ملايين و318 ألف نسمة.
  • بالإضافة إلى زيادة عدد ساكني العراق وذلك أمر طبيعي حيث أنه قد بلغ عددهم وفقًا لعام 2019 حوالي 309.783 نسمة، وفي عام 2020 بلغ عدد ساكنيها حوالي 40.222.493 نسمة، وفي عام من المُفترض أن نجد عدد ساكنيها قد بلغ حوالي 40.223.000 نسمة.

لكن في حقيقة الأمر أن عدد سُكانها لا يتجاوز ال 40 مليون بسبب كثرة الراحلين عنها خلال تلك الفترة من الزمن.

اقرأ أيضًا: السياحة في أوكرانيا للشباب

محافظة بغداد

على الرغم من أن سؤالنا كم عدد سكان بغداد؟ إلا أنه يجب علينا التعرف على مدينة بغداد وسبب الازدياد في عدد قاطنيها دونًا عن باقي المحافظات الأخرى للعراق، ومن خلال مجموعة النقاط التالية سنتعرف على الأسباب.

  • محافظة بغداد هي المحافظة الأولى في العراق من حيث عدد ساكنيها، وفي قائمة البلدان العربية هي تأخذ المركز الثاني في أنها من أكبر المدن، لكن بعد القاهرة وإذا اتجهنا إلى غرب أسيا فهي تأتي أيضًا بعد مدينة طهران.
  • تعد مدينة بغداد أو محافظة بغداد من أكبر المدن العراقية.
  • لأن مدينة بغداد تقع على نهر دجلة مباشرة هذا جعلها متحكمة في جميع طرق التجارة وذلك كان سببًا في جعلها تنمو بشكل سريع جدًا وكبير.
  • بالإضافة إلى أن النهر وفر لها مصدر المياه الذي يستخدم في العديد من الأشياء حيث ساعدهم في الزراعة والإنتاج بشكل أفضل وأكبر.
  • بغداد تتقدم في كل فترة وتتطور عن الفترة التي تسبقها، وذلك حدث خلال القرن الثامن حتى أصبحت نامية بشكل كبير من الناحية الفكرية والاقتصادية والثقافية أيضًا، وبسبب كل تلك العوامل أصبحت بغداد هي مركز البلاد.
  • تقع الكثير من المؤسسات والمطارات الأساسية في البلاد والشركات في بغداد، حيث أنها تمثل الآن 40% من ناتج العراق المحلي.
  • بغداد تم تقسيمها إداريًا إلى تسعة من المناطق والدوائر الفرعية أيضًا، بالإضافة إلى أنه بسبب وجود نهر دجلة قسمت بغداد إلى مدينتين واحدة في الغرب وتسمى ” الكرخ” وفى الشرق وتسمي ” الرصافة”.

تاريخ مدينة بغداد

يجب بعد كل تلك المعلومات عن بغداد الجميلة، أن نتعرف على تاريخها من خلال مجموعة من النقاط والتي ستوضح جزءًا من تاريخها العظيم.

  • تمتاز مدينة بغداد بأنها منارة العلم، حيث أن بغداد وللعديد من القرون كانت ملتقى العلماء وبالتالي مراكز التعليم، ومن الأشياء التي ساعدت في علو قيمة بغداد من ناحية العلم هو بيت الحكمة المتواجد بها والذي أنشأه هارون الرشيد الذي كان يعمل جاهدًا من أجل أن يوفر به أعدادًا كبيرة من المؤلفات والكتب من كل أنحاء الأرض.
  • تميز بيت الحكمة بإنشائه المميز، حيث كان يتوفر به غرفًا للناسخين، والناسخ هو الخطاط، وغرف أيضًا للمترجمين وغرف خاصة لإلقاء المحاضرات، في عهد هارون الرشيد تمت ترجمة أول كتاب إلى اللغة العربية وكان ذلك الكتاب هو كتاب الأصول.

الذي يسمى الأركان وكان متخصصًا في مجال الهندسة، بالإضافة إلى كتاب العدد لإقليدس.

  • كانت بغداد هي المركز والقبلة التي يتجه إليها جميع طالبي العلم من شتى بقاع الأرض، حيث كان يتوفربها عددًا لا حصر له من القراء والفقهاء واللغويين والمحدثين وكبار العلماء، وكان طلاب العلم يتلقون علمهم في المساجد من خلال حلقات مليئة بالعلم والمعرفة.

اقرأ أيضًا: الحصول على عقد عمل في كندا

موقع مدينة بغداد العراقية

يجب أن نتعرف على موقع بغداد ومركزها وسط العالم، والذي كان سبب للزيادة في عدد قاطنيها، لذلك من خلال مجموعة النقاط التالية سنتعرف على موقع مدينة بغداد المميز.

  • تقع بغداد على خط طول 44 على نهر دجلة، وتقع في دوائر عرض 33، وهذا هو مكان بغداد بشكل دقيق.
  • بغداد موقعها من أكثر المواقع المتميزة بالعراق، ذلك لأنها منطقة وسطية تتواجد بين جميع المدن الرئيسية المتواجدة في المناطق الجنوبية والشمالية.
  • يحد مدينة بغداد من الجهة الشمالية مدينة أربيل والتي تبعد عنها بحوالي 320 كيلومتر ومدينة الموصل التي تبعد عنها بحوالي 350 كيلو متر، ومن الجنوب تبعد عنها مدينة البصرة بحوالي 445 كيلو متر.
  • أما من الجهة الشرقية هناك مجموعة من المُدن الرئيسية المتواجدة هناك، مثل دمشق التي تبعد عنها بحوالي 750 كيلو متر وبيروت التي تبعدها بحوالي 830 كيلومتر والقدس على بعد 875 كيلو متر، بالإضافة إلى عمان المدينة الجميلة جدًا والتي تبعد عنها بحوالي 800 كيلو متر.
  • حتى أن مدينة القاهرة التي سبقت بغداد في الحجم من حيث الكبر والصغر، تبعد عن بغداد بمساحة 1290 كيلو متر.
  • من الجهة الشرقية نجد أن بغداد تقع مدينة طهران والتي تبتعد عنها بحوالي 700 كيلومتر ومن الجنوب تبتعد عنها الكويت بحوالي 545 كيلومتر والرياض تقع على بعد 980 كيلو متر بينما أنقرة والتي تتواجد في جهة الشمال الغربي فهي تبعد عنها بحوالي 1250 كيلو متر.

الحالة المناخية في مدينة بغداد

بعدما تعرفنا على كم عدد سكان بغداد، يجب أن نتعرف عن الحالة المناخية المميزة لتلك المدينة والتي ساعدت بشدة في عدد ساكنيها الآن.

  • تتمتع مدينة بغداد في فصل الصيف أن مناخها هو مناخ جاف وحار أيضًا، وخلال شهر يوليو وأغسطس في منتصف النهار قد نجد أن درجة الحرارة بها قد وصلت إلى 40 درجة مئوية.
  • في فصل الصيف نجد أن بسبب وجود الرطوبة والتي تكون منخفضة نسبيًا في المكان، أن درجة الحرارة تنخفض، وأثناء الليل يتم ملاحظة أن درجة الحرارة تنخفض حتى تصل إلى 17 درجة مئوية أو أكثر قليلًا من تلك الدرجة.
  • لكن على فضل الشتاء في مدينة بغداد يكون مخالفًا لفصل الصيف، حيث إنه يتميز بأنه يكون رطب وبارد أيضًا.
  • نجد أن أثناء النهار يكون متوسط درجات الحرارة هي 10، وفي الكثير من الأحيان قد تنخفض تلك الدرجات الحرارية إلى ما دون الصفر.
  • خلال فصل الشتاء بشكل عام تُمطر السماء قليلًا، ولكن ذلك على خلاف الحادث خلال شهري إبريل وديسمبر حيث تسقط بهم الأمطار بطريقة أساسية.
  • فصلي الربيع وبدايات الصيف نجد أن بها القليل من العواصف الرملية بالإضافة إلى هبوب رياح من الجهة الغربية للمدينة.

اقرأ أيضًا: أرخص عملة في العالم

بعض من معالم مدينة بغداد

حيث أن مدينة بغداد تمتاز بالعديد من الأماكن الأكثر من رائعة، التي يرغب الكثير منا للذهاب من أجل زيارتها، ومن تلك المناطق ما يلي:

  • المدرسة المستنصرية.
  • جامع أبو حنيفة النعمان.
  • القصر الجُمهوري.
  • نصب الشهيد.
  • متحف العراق الوطني.
  • حديقة الحيوان ببغداد.
  • الحضرة الكظرية.
  • برج بغداد.
  • جامع الخلفاء.
  • ساحة الاحتفالات.
  • نصب الجندي المجهول.

يوجد بها الكثير من الأماكن التاريخية الجميلة التي يجب عليك أن تذهب إليها في يوم من الأيام.

مدينة بغداد من المدينة التي يجب أن يسعى الجميع لزيارتها، وشُهرت في الماضي بأنها مقصد العلماء لذا عليك أن تشعر بالفخر إذا كانت موطنك.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا