رائحة دم انغراس البويضة

رائحة دم انغراس البويضة قد تسبب في العديد من الاضطرابات النفسية للمرأة، كما أنها تتشابه كثيرًا مع الاضطرابات الحادثة وقت نزول دم الدورة الشهرية، بالتالي الكثير من السيدات يشعرن بعدم الراحة، لذلك سوف نقوم بتوضيح هذا الأمر من خلال موقع الملك، كما أننا سوف نسلط الضوء على معرفة كل شيء متعلق برائحة دم انغراس البويضة وأهم أعراضه.

رائحة دم انغراس البويضة

يلاحظ العديد من النساء نزول دم يشبه دم الدورة الشهرية أثر انغراس البويضة، مع العلم أن دم انغراس البويضة لا يصدر أي رائحة على عكس دم الدورة الشهرية الذي يصدر رائحة كريهة في الرحم.

اقرأ أيضًا: تنشيط المبايض للحمل بتوأم ذكور

أعراض انغراس البويضة

بعد أن تمكنا من التعرف على رائحة دم انغراس البويضة، يجب العلم أن هناك العديد من الأعراض التي تحدث نتيجة دم انغراس البويضة، ويجب علينا أن نتعرف عليها حتى نتمكن من التفريق بينها وبين دم الدورة الشهرية، وتلك الأعراض تتمثل في الآتي:

  • حدوث الصداع المستمر لدى العديد من السيدات مما يجعلهن لا يستطعن القيام بالأعمال اليومية البسيطة.
  • يُسبب تقلبات مزاجية وبالتالي يسبب العديد من المشكلات في الحياة الزوجية.
  • ظهور بعض الاضطرابات النفسية مثل التوتر والقلق لديها مما يجعلها لا تستطيع التعامل في بعض الأمور الخاصة بحياتها العملية أو الشخصية.
  • في أغلب الأحيان يُسبب زيادة في الوزن، مما ينتج عنه بعض الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب.
  • تشعر دائمًا المرأة بالإرهاق الشديد مما يجعلها غير قادرة على القيام ببعض الأمور البسيطة.
  • أحيانًا يسبب اضطرابات في النوم مما يجعل المرأة لا تستطيع النوم بشكل كافي، وبالتالي يُسبب الإرهاق الشديد.
  • قد تحدث اضطرابات في الغدة الثديية والتي ينتج عنها زيادة وزن الثديين من الخارج.
  • حدوث بعض الآلام في منطقة أسفل البطن.
  • كثرة التبول وهذا الأمر الأكثر شيوعًا بين النساء في نزول دم انغراس البويضة أو دم الدورة الشهرية.
  • قد يحدث احتباس للسوائل في الجسم.
  • الشعور ببعض الآلام في الظهر والبطن ولكنها ليست من الأمور التي يجب أن نتأكد منها لأنها تتشابه مع أعراض الدورة الشهرية.
  • يحدث بعض المغص خاصة عند تقلص البويضة داخل الرحم.

أسباب حدوث دم انغراس البويضة

بعد أن علمنا أنه لا يوجد رائحة دم انغراس البويضة لدى النساء، يجب علينا أن نتعرف على أسباب حدوث دم انغراس البويضة حتى لا تشعر بعض النساء بالقلق عند رؤيته، وتلك الأسباب تتمثل في الآتي:

  • في الكثير من الأحيان يحدث بعض المشكلات في البويضة مما يؤدي إلى نزول بعض قطرات الدماء لدى النساء كما أن البويضة تنقسم وتتحول إلي جنين صغير ثم تدخل إلى الرحم حتى يقوم الرحم بعملية الزرع وهذا ما يؤدي إلى حدوث نزيف أحيانًا أو نزول بعض القطرات.
  • أهم أسباب نزول دم بعد انغراس البويضة التي يجب على المرأة تجنبها هي حدوث إجهاض، لذلك يجب عندما تجد المرأة دم أثناء الحمل في أوقات معينة ألا تهمل الأمر وتذهب إلى الطبيب.
  • أحيانًا يحدث هذا الدم عند حدوث الحمل أو تخصيب البويضة والسبب وراء ذلك أن الحيوانات المنوية تلتصق في البويضة وهذا الالتصاق يؤدي إلى نزول بعض قطرات الدماء البسيطة التي تجعل بعض النساء يتساءلن عن سبب حدوث ذلك.
  • في بعض الأوقات مثل الثُلث الأول من الحمل والجزء الأخير منه إذا حدث نزيف مفاجئ أو نزل بعض قطرات الدماء البسيطة يكون هذا دليل على حدوث بعض المشكلات في الحمل.

اقرأ أيضًا: معرفة نوع الجنين في الشهر الثامن بدون سونار

علامات تشير إلى دم انغراس البويضة

هناك بعض العلامات التي تظهر على المرأة والتي تؤكد أن هذا الدم هو دم انغراس البويضة، وهذه العلامات تتمثل في الآتي:

1- لون الدم وكميته

هناك العديد من الاختلافات التي تساعد في التفريق بين دم انغراس البويضة ودم الدورة الشهرية، ولكي تقوم المرأة بالتفريق بين كل منهما يجب أن تجري بعض الفحوصات حتى تتأكد سريعًا ومن أهم هذه الفحوصات فحص الدم الذي يحدد الفرق بينهم.

حيث إن دم انغراس البويضة لا يوجد له رائحة كريهة ويكون لونه غامق على عكس الدورة الشهرية لذلك يجب متابعة الأمر جيدًا وعدم إهماله.

2- توقيت نزول الدم

في بعض الأوقات يجب أن تلاحظ المرأة توقيت نزول الدم، حتى تتمكن من معرفة إذا كان هذا دم انغراس البويضة

أم دم الدورة الشهرية، وهذه الأوقات تتحدد في بعض النقاط التالية:

  • يجب أن تعرف المرأة الوقت الأخير الذي حدث به العلاقة الزوجية، حتى تتأكد من أن هذا الدم إذا كان دم انغراس البويضة أم دم الدورة الشهرية، في حالة أن مدة إقامة العلاقة كانت بعيدة يدل ذلك على أنه ليس دم انغراس البويضة.
  • يجب أن تقوم المرأة بتذكر آخر موعد للدورة الشهرية لأنه إذا لم يكن ميعادها من الممكن أن يكون هذا الدم هو دم انغراس البويضة.
  • إذا نزل هذا الدم بعد أيام الإباضة بفترة تتراوح بين من 6 إلى 12 يوم فهذا دليل على أن هذا دم انغراس البويضة.

3- حدوث تقلصات بالبويضة

حدوث الكثير من التقلصات داخل الرحم بسبب تكييفه مع دخول جنين داخل الرحم، لذلك نجد أن تلك التقلصات قد تكون مؤلمة للمرأة، لكن إذا تم مقارنة هذه التقلصات مع تقلصات الدورة الشهرية نجد أنه يوجد فرق في درجة الألم، أما إذا كانت المرأة تعاني من بعض الأمراض مثل الأملاح والكلي فهذا يؤدي إلى الشعور بالألم المشابه لتلك التقلصات.

شكل دم انغراس البويضة

بعد أن تمكنا من معرفة أنه لا يوجد رائحة دم انغراس البويضة فيجب أن نقوم بالتعرف على شكل هذا الدم حتى نستطيع التفرقة بينه وبين دم الدورة الشهرية أو دم النزيف العادي، لذلك سوف نقوم بتعريفه كما يلي:

  • عند حدوث بعض الآلام في المنطقة الموجودة أسفل البطن وبعض التشنجات ونجد قطرات من الدم، فهذا يعني أن هذا الدم دم انغراس البويضة.
  • يظهر على شكل قطرات بسيطة ويحدث دائمًا مع توقيت الدورة الشهرية لذلك يجب أن ننتبه حيث أنه يظهر بعد حدوث الحمل ب 14 يومًا.
  • ينزل بصورة واضحة تشبه النزيف خاصة بعد حدوث الإجهاض للمرأة.
  • نزول بعض القطرات أيضًا من الدم نتيجة التصاق البويضات بالرحم لذلك هذا الأمر من الأمور الطبيعية.
  • لون دم انغراس دم البويضة يختلف كثيرًا عن غيره حيث إن لونه يكون باللون الوردي أو البني الغامق.

اقرأ أيضًا: هل يثبت الحمل بعد النزيف

الفرق بين ألم الدورة الشهرية وألم انغراس البويضة

يعتبر ألم دم انغراس البويضة وألم الدورة الشهرية متشابهين مع بعضهم لحد كبير ولكن يكون ألم الدورة الشهرية أكبر من ألم دم انغراس البويضة بكثير، لذلك يجب تحديد توقيت نزول الدورة الشهرية بشكل دقيق للتفرقة بين آلامها وآلام انغراس البويضة

الجدير بالذكر أنه لا يوجد رائحة دم انغراس البويضة ولكن هذا لا يعني أن نقوم بإهمال الأمر، وفي حالة تفاقم الأعراض وزيادة نسبة الدم يجب الرجوع إلى الطبيب.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا