هل جرثومة المعدة معدية بين الزوجين

هل جرثومة المعدة معدية بين الزوجين؟ وما أعراضها؟ فجرثومة المعدة من أنواع البكتيريا التي يصاب بها الجهاز الهضمي وتدخل للجسم عبر الفم، وقد ينتج عنها بعض المضاعفات الصحية، مثل: قرحة المعدة، ولكن يمكن الشفاء منها مثل الكثير من أنواع البكتيريا المختلفة التي تصيب الإنسان، لذلك سنوضح لكم عبر موقع الملك إن كان هناك إمكانية في حدوث العدوى بين الزوجين بجرثومة المعدة.

هل جرثومة المعدة معدية بين الزوجين

أغلب البشر المتواجدين على سطح الأرض مصابين بالتهاب البكتيريا الحلزونية المعروفة باسم الجرثومة الهضمية أو جرثومة المعدة، وتم إدراجها من قبل منظمة الصحة العالمية بأنها من أكثر أنواع البكتيريا المسرطنة خاصة لسرطان المعدة.

تقوم تلك الجرثومة بغزو أمعاء الاثني عشر بشكل أكبر مقارنة بالمعدة، أكثر من90% من المصابين بها يحملونها باللعاب، لذلك فإن إجابة سؤال هل جرثومة المعدة معدية بين الزوجين هي نعم، بسبب تواجدها باللعاب لذلك فإن بالعلاقة الحميمة قد تنتقل بينهم عبر الفم، كذلك عبر المشروبات والمأكولات التي يتم تناولها بنفس الأدوات.

ينتج عن تلك الحالة حال إصابة الرجال بها بما يعرف بالتهاب الإحليل المعني به الإصابة بالتهاب بالقناة الحاملة للبول من المثانة لخارج الجسد، ويتم الحصول على المضادات الحيوية من أجل العلاج.

اقرأ أيضًا: هل تخرج جرثومة المعدة مع البراز

فسيولوجيا جرثومة المعدة

اعتقد الأطباء منذ القدم بأن المصابين بقرح المعدة قد أصيبوا بها بسبب الأطعمة المليئة بالتوابل أو الإجهاد أو التدخين أو غيرها من العادات الخاطئة التي تتبع بنمط الحياة.

لكن بعد أن تم اكتشاف جرثومة المعدة بعام 1982م ذهب الأطباء إلى أنها المتسببة في أغلب حالات قرحات المعدة، ففي حال دخولها الجسد فإنها تهاجم بطانة المعدة الحامية للمعدة من الأحماض التي تفرزها طبيعيًا أثناء عملية الهضم، مما ينتج عنه الضرر بسبب وصول الأحماض للبطانة، كما أن الإصابة بقرحة المعدة ينتج عنه نزيفها، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب المعدة مع منع أو عرقلة حركة الطعام أثناء عمل الجهاز الهضمي.

من أهم الأمور الواجب ذكرها أن البكتيريا الحلزونية تقوم بإنتاج إنزيم اليورياز المساهم بعيش البكتيريا ببيئة المعدة القاسية، فذلك الإنزيم يقوم بالتفاعل مع اليوريا لإنتاج الأمونيا المعادلة لحمض المعدة.

كما أن الكائنات الحية الدقيقة يمكنها البقاء والعيش بالأنسجة، كذلك تتمكن جرثومة المعدة من التواجد بالجسم لعدة سنوات قبل أن تتم ملاحظة أعراضها، إلى جانب ذلك فهي قد لا تعمل على الإصابة بقرحة المعدة.

أسباب الإصابة بجرثومة المعدة

بعد معرفة أن جرثومة المعدة تعد من الأمراض المعدية، يأتي الحديث عن أسباب الإصابة بها، ولكن تلك الأسباب لا تعرف بشكل واضح إلى وقتنا الحالي، ولكن تنتشر عدواها ويصاب البشر بها عبر المشروبات والمياه أو استخدام الأواني الملوثة أو تناول الطعام الملوث.

كذلك هي تنتقل بين الأفراد بسبب اللعاب وبالتالي ارتفاع نسب إصابة الزوجين بها، والبراز أو التلوث الناتج من المياه أو الطعام، كما قد يتم الإصابة بها بسبب اتباع الممارسات الخاطئة بالنظافة الشخصية وعدم الغسل الجيد للأيدي بعد استعمال الحمام.

تعتبر جرثومة المعدة أو ما تعرف بجرثومة هليكوباكتر بيلوري أكثر انتشارًا بالمجتمعات المزدحمة، مثل: العائلات الضخمة في الدول النامية التي لا تمتلك شبكات الصرف الصحي الجيدة أو تتناول المياه النظيفة.

أعراض الإصابة بجرثومة المعدة

في أغلب الأحيان لا تظهر أعراض على المصابين بتلك الجرثومة، ولكن تظهر لدى البعض على أساس حدة العدوى، ونذكرها في النقاط التالية:

  • انتفاخ البطن.
  • التجشؤ.
  • الشعور بالانزعاج بالبطن.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • فقدان الشهية.
  • حرقان المعدة.
  • الحمى.
  • خسارة الوزن دون سبب واضح.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • ملاحظة دم بالبراز.
  • مشكلات بالتنفس.
  • تحول لون البشرة إلى الفاتح الأكثر من المألوف.
  • تورم البطن والألم بها.
  • الإحساس بالشبع على الرغم من صغر حجم وجبات الطعام.
  • الصعوبة بالبلع.
  • خروج رائحة الفم الكريهة.
  • لون البراز الأسود.
  • الدوار.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع قرحة الاثني عشر

مضاعفات جرثومة المعدة

على الرغم من أنها من الحالات الصحية التي لا تسبب الخطر الكبير على صحة الإنسان، ولكن ينتج عن الإصابة بها بعض الآثار الجانبية التي نذكرها في النقاط التالية:

  • التهاب بطانة المعدة: تنتج تلك الحالة عند قيام البكتيريا بالتهاب المعدة وتهيجها.
  • القرحة: يتعرض لها 10% من المصابين بجرثومة المعدة بسبب إضرار البكتيريا البطانة الواقية للأمعاء الدقيقة والمعدة.
  • سرطان المعدة: إن جرثومة المعدة من عوامل الخطر التي تزيد من فرص الإصابة بسرطان المعدة.

طريقة تشخيص الإصابة بجرثومة المعدة

بعد ملاحظة الأعراض الخاصة بتلك الحالة يجب الذهاب الفوري إلى الطبيب للخضوع للتشخيص المؤكد للإصابة، كما أنه بحالة الإصابة السابقة بها يجب الخضوع للكشف الدوري للتحقق من انعدم نشاطها، لذلك نعرض طرق التشخيص في الفقرات الآتية:

1- التاريخ المرضي

يحصل الطبيب على السيرة المرضية للفرد عبر التعرف إلى الأعراض المعاني منها وبداية ظهورها، والأدوية والمكملات الغذائية التي يتناولها.

2- الفحص السريري

يتم الخضوع له بعد أخذ الطبيب كافة البيانات من المريض، وهنا يتم الضغط على البطن للتحقق من تواجد أية علامات انتفاخ أو الاستماع إلى أصوات تصدر من المعدة.

3- الفحوصات والاختبارات

بعد الخضوع للفحص السريري، قد يطلب الطبيب الخضوع لإحدى الفحوصات أو صور الأشعة، والتي نذكرها في النقاط التالية:

  • اختبارات الدم للكشف عن الأجسام المضادة التي تكون عبارة عن بروتينات يقوم الجسم بتصنيعها عند اكتشاف تواجد أجسام ضارة كالبكتيريا.
  • اختبار البراز للتحقق من نوع البكتيريا الحلزونية المتواجدة به، ويمنع قبل الخضوع له تناول المضادات الحيوية أو مثبطات مضخة البروتون.
  • فحص التنفس المعروف باسم اختبار التنفس لنظير الكربون أو اليوريا، ويتم فيه ابتلاع مادة تتضمن اليوريا التي تتحول لثاني أكسيد الكربون بحالة الإصابة بجرثومة المعدة.
  • الخزعات التي تؤخذ من الأنسجة التي تكون بطانة المعدة عبر عملية التنظير.
  • التنظير الداخلي للمعدة الذي يترافق مع منظاره بعض الأدوات التي تمكن الطبيب من الحصول على عينات الأنسجة بالاثني عشر والمعدة.
  • أشعة تصوير الجهاز الهضمي العلوي حيث يحصل المريض على سائل يتضمن مادة الباريوم التي توضح صورة البطن والحلق.
  • التصوير المقطعي المحوسب الذي ينتج الصور المفصلة عن أجزاء الجسم الداخلية.

علاج جرثومة المعدة

يتم الحصول على العلاج لأسبوعين عبر تناول مجموعة من الأدوية، وإن طالت الفترة فيتم تقدير ذلك من قبل الطبيب، ومن تلك الأدوية ما نذكره في النقاط التالية:

  • مثبطات مضخة البروتون من الأدوية المقللة من حموضة المعدة.
  • المضادات الحيوية، مثل: الريفابوتين والميتررنيدازول، والتتراسيليكين.
  • البسموث سبساليسيلات المغلف للقرحة ويقيها من حمض المعدة.

كذلك يمكن العلاج عبر التغيير من نمط الغذاء والحياة، حيث التقليل من الكحوليات والتوابل والتدخين، فهذه الأمور تزيد من سوء الوضع وتحد من الشفاء سريعًا.

طريقة الوقاية من جرثومة المعدة

جرثومة المعدة من الأمراض التي تنتقل عبر العدوى، ولا يوجد لقاح يحمي من الإصابة بها إلى الآن، لكن توجد بعض الإرشادات التي تقلل من فرص الإصابة بها، ونذكرها في النقاط التالية:

  • تجنب التدخين.
  • الابتعاد عن مشروبات الطاقة والكافيين.
  • عدم تناول المشروبات والأطعمة الملوثة.
  • عدم تناول الأطعمة الغير مطهوة جيدًا أو أعدت بواسطة شخص لا يغسل يديه.
  • الابتعاد عن مسببات التوتر والضغط العصبي.
  • الابتعاد عن الأطعمة الحارة والتوابل.
  • تجنب الحصول على الأدوية دون استشارة طبية.
  • الحفاظ على النظافة الشخصية وغسل اليدين باستمرار بالمياه الغير ملوثة لكيلا تصاب بالبكتيريا.
  • الحد من الكحوليات.

اقرأ أيضًا: ديدان البراز عند الكبار

نصائح للتعايش مع جرثومة المعدة

يوجد الكثير من سكان العالم المصابين بها ولا يعلمون ذلك بسبب عدم ظهور أية أعراض عليهم، كذلك قد يطول العلاج بعد التشخيص، لذلك نعرض للمصابين بعض النصائح التي تخفف من أعراضها وتسرع من عملية الشفاء عبر النقاط التالية:

  • الابتعاد عن الأطعمة التي تزيد من حدة الأعراض، مثل: الغنية بالتوابل.
  • تقسيم الوجبات خلال اليوم لتجنب حدوث إفراغ المعدة بشكل كامل والزيادة من حموضتها.
  • تناول كميات ملائمة للمياه لا تقل عن ستة أكواب يوميًا.
  • الابتعاد عن الكحوليات والتدخين.

إن جرثومة المعدة معدية بين الزوجين بسبب أنها من أنواع العدوى التي تنتقل عبر الفم، لذلك يجب الفحص الدوري عند وجودها، والذهاب الفوري للطبيب حال ملاحظة أيًا من أعراضها لتماثل الشفاء سريعًا.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا