دعاء عظيم للمحبة والقبول والهيبة مجرب

دعاء عظيم للمحبة والقبول والهيبة مجرب يُساعد كثير من الأشخاص الذين لا يتمكنون من الدعاء، ويطمعون فيما عند الله، فمن تضرع إلى الله عز وجل، وتوسل إليه بيقين أنه يُجيب المضطر إذا دعاه؛ فإن الله عز وجل يتقبل دعائه، من ذلك سؤال الله الهيبة والعزة والمكانة بين الناس، وتوجد كثير من الصيغ للدعاء بتلك الأمور، نُوافيكم ببيانها عبر موقع الملك.

دعاء عظيم للمحبة والقبول والهيبة مجرب

لطالما يتمنى المرء أن يمُنّ الله عليه بالهيبة، ويرزقه محبة الناس، ويقبل منه سائر الأعمال، بيد أنه لا يتمكن من ذلك، وتوجد كثير من صيغ دعاء عظيم للمحبة والقبول والهيبة مجرب، وهي:

  • اللهم ارزقني حب الناس، واجعل لي أثرًا طيبًا في حياتي وبعد مماتي، اللهم اجعل لي القبول في الأرض.
  • يا رب السماوات والأرض وخالقهما أسألك باسمك الأعظم أن ترزقني مكانة وعزة بين الناس، رب آتني في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة.
  • يا من سخّر لموسى البحر.. أسألك أن تسخر لي قلوب عبادك، اللهم اجعلني في الأرض محبوبًا، وفي السماء مقبولًا، وفي جنتك مقامًا محمودًا.
  • اللهم ارزقني مكانة وهيبة بين الناس، ووفقني اللهم لكل عمل صالح، اللهم ارزقني محبة الناس.
  • اللهم يا مقلب القلوب، يا أعلم بما في الصدور، أسألك باسمك القادر أن ترزقني محبة الناس، ووفقني لكل عمل صالح تحبه وترضى عنه، واجعل أعمالي مقبولة عندك يا كريم.
  • اللهم إني أسألك أن ترزقني حبك، وحب من يحبك، وارزقني اللهم حب كل عمل يقربني إلى حُبك.
  • يا رب اسألك باسمك الطيف أن ترزقني من فضلك الواسع، اللهم اكتب لي الخير كله، في الدين والدنيا، واجعل لي مكانة وهيبة بين الناس، وارزقني اللهم محبة عبادك.
  • يا رب أسألك عملًا صالحًا، وأثرًا طيبًا، وخاتمة حسنة.
  • اللهم إني أسألك أن تصب عليّ الخير صبًّا، وارزقني عزة ومكانة بين الناس، اللهم يا مقلب القلوب ومؤلفها.. ألف بين قلبي وقلوب عبادتك.
  • اللهم إني أسألك أن ترزقني القبول في الدنيا والآخرة، واجعل أعمالي خالصة لوجهك، وارزقني خاتمة حسنة، وأثرًا طيبًا بعد الممات.
  • يا رب أسألك أن تمنن عليّ بقبول خالص الأعمال، وارزقني اللهم القبول في السماء والأرض.
  • اللهم إني أسألك حبك، وحب كل عمل يقربني إلى حبك، واللهم سخر لي من الخلائق من يُعينني على طاعتك وحسن عبادتك، وألف اللهم بين قلبي وقلوب عبادك.
  • اللهم لا تكلني إلى نفسي طرفة عين، واكتب لي التوفيق والسداد، اللهم ارزقني محبة الناس، واجعلني من عبادك المقبولين في الرض لاوالسماء.أرض والسماء.
  • يا رب أسألك أن تكره إليّ كل عمل لا يرضيك، وحبب إليّ الإيمان وزينه في قلبي، اللهم ارزقني حبك وحب كل عمل صالح، وارزقني التوفيق والسداد، اللهم سخر لي من عبادك من يعينني على طاعتك.
  • اللهم إني أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن ترزقني حبك، اللهم ارزقني حلاوة الإيمان، ومحبة الناس، واجعلني من عبادك المقبولين في الدنيا والآخرة.
  • اللهم ألف بين قلبي وبين قلوب عبادك الطيبين، وسخر لي من يحمل في قلبه حبًا لي، واصرف عني شر عبادك، اللهم سدادًا وتمكينًا وتوفيقًا من عندك.
  • يا رب اسالك أثرًا طيبًا بعد الممات، وعملًا نافعًا في الدنيا، وخاتمة حسنة يا رب العالمين.
  • يا رب يسر لي أمري واكتب لي من حظي الدنيا والآخرة، وسدّدني ووفقني لما تحب وترضى، وأسألك اللهم حُبك، وحُب كل عمل يقربني إليك، واكتب لي القبول في الدنيا والآخرة.

اقرأ أيضًا: دعاء مجرب للزواج في أسبوع

أدعية مأثورة لقبول العمل

  • “رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ” [آل عمران: 8]
  • “رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ
  • “رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ
  • “رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ * وَاجْعَل لِّي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ * وَاجْعَلْنِي مِن وَرَثَةِ جَنَّةِ النَّعِيمِ
  • (اللَّهمَّ رحمتَكَ أرجو فلا تكِلْني إلى نفسي طرفةَ عينٍ وأصلِحْ لي شأني كلَّه لا إلهَ إلَّا أنتَ).
  • اللَّهمَّ لَك سجدتُ وبِك آمنتُ ولَك أسلمتُ أنتَ ربِّي سجدَ وجهي للَّذي شقَّ سمعَه وبصرَه تبارَك اللَّهُ أحسنُ الخالقينَ.
  • (اللهمَّ لكَ أسلمتُ وبكَ آمنتُ وعليكَ توكلتُ وإليكَ أنبتُ وبكَ خاصمتُ، اللهمَّ إنِّي أعوذُ بعزتكَ، لا إلهَ إلَّا أنتَ؛ أنْ تُضلَّني، أنتَ الحيُّ الذي لا يموتُ، والجنُ والإنسُ يموتونَ.)
  • “اللَّهمَّ إنِّي أَدْعوكَ اللهَ، وأَدْعوكَ الرَّحمنَ، وأَدْعوكَ البَرَّ الرَّحيمَ، وأَدْعوكَ بأسمائِكَ الحُسْنى كلِّها، ما عَلِمتُ منها وما لم أعلَمْ، أنْ تَغفِرَ لي وتَرحَمَني.”

دعاء للهيبة والمكانة بين الناس

  • يا رب أسألك أن ترزقني حكمًا بين الناس، واجعلني اللهم من عبادك الصالحين، اللهم إني أسألك من الخير كله ما علمت منه وما لم أعلم، وأستعيذ بك من الشر كله ما علمت منه وما لم أعلم.
  • اللهم إني أسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العُلا أن تمن عليّ من واسع فضلك، اللهم ارزقني محبة وقبولًا بين الناس، واجعل لي مكانة وعلمًا في الدنيا.
  • اللهم إني أسألك أن تؤلف بيني وبين قلوب عبادك أجمعين كما ألفت بين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأمته يا رب العالمين.
  • يا رب أسألك أن تجعلني مقبولًا في أعين الخلائق أجمعني، وألف اللهم بين قلبي وقلوب عبادك، وأسألك اللهم التوفيق والنجاح، اللهم اجعل لي أثرًا طيبًا في حياتي وبعد مماتي.
  • يا رب أسألك القبول في الدنيا والآخرة، واجعلني اللهم نورًا بين الناس، واهدني إلى سبيل الرشاد.
  • اللهم امنحني فيضًا من واسع فضلك، وارزقني القبول بين الخلائق، واللهم سخر لي عبادك الصالحين واصرف عني شر الخلائق، واكتب لي الخير حيث كان يا رب العالمين.
  • اللهم ألبسني ثوب المهابة والمكانة بين الناس، وارزقني الدرجات العلا من الجنة، اللهم اجعل لي أثرًا طيبًا بعد الممات.
  • أسألك اللهم توفيقًا وتيسيرًا، اللهم هب لي ملكًا وعزة ومكانة بين الناس، وانفعني بما رزقتني، واجعل كل أعمالي خالصة لوجهك الكريم.
  • اللهم اجمعني بعبادك الصالحين الطيبين، وارزقني توفيقًا وتيسيرًا في الدين والدنيا، واجعل لي طيب العمل في الدنيا، وطيب الأثر بعد الممات.

اقرأ أيضًا: دعاء لرفع الشأن بين الناس

أدعية للمحبة والقبول

  • اللهم يا مطلع على كل شيء يا من تعلم السر وما أخفى، فأنت تعلم ما في أنفسنا ولا نعلم ما في نفسك اللهم لا تدع في قلوبنا حبا لمعصية ولا تجعلنا نشغل بالنا بإثم ولا تجعلنا نفكر في معصية.
  • اللهم نسألك الخير كله عاجله وآجله وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم.
  • اللهم لا تجعلني من المنبوذين في الدنيا، ولا في الضالين يوم القيامة يا رب العالمين.
  • اللهم بارك لنا في صورتنا وفي نفوسنا واجعلنا من المقبولين.
  • اللهم اكتبني ممن يسعى في قضاء حوائج الناس ويسعى في حل مشكلاتهم ويكون عونا لهم على الحق.
  • اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا اللهم اجعل الموت راحة لنا من كل شر.
  • اللهم أسألك أن أكون هينًا سهلًا أعامل الناس بالحرمة والعفو اللهم اجعلني قريبا من الناس محبوبا بينهم واجعل هذا مصدر أجر ورحمة لي يوم القيامة يا رب العالمين.
  • اللهم أسألك القبول والمحبة والصدق بين الناس.

دعاء القبول وتيسير الأمور

  • يا رب ارزقني كل خير، وسهّل عليّ كل صعب، وهوّن برحمتك كل عسير يا أرحم الراحمين.
  • اللهم لا تقطع عملي الصالح بعد موتي، وارزقني عملاً صالحاً يمتدّ أثره حتى ألقاك وأنت راضٍ عنّي.
  • اللهمَّ إني عبدُك ابنُ عبدِك ابنُ أمَتِك ناصيَتي بيدِك ماضٍ فيَّ حُكمُك عَدْلٌ فيَّ قضاؤُك أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك أوْ علَّمْتَه أحدًا مِنْ خلقِك أو أنزلته في كتابِك أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك أنْ تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي ونورَ صدري وجلاءَ حُزني وذهابَ هَمِّي إلا أذهب اللهُ همَّه وحُزْنَه وأبدله مكانه فَرَجًا.
  • اللهم إنّي أسألك أن تُيّسر لي أموري، وتكتب لي القبول والتوفيق في كل أمر.
  • اللهم إني أسألك أن ترزقني محبة الناس، وأن تُقرّب منّي كل من يريد الخير لي.
  • اللهم إنّي أسألك أن ترزقني عملاً صالحاً متقبلاً منك يا أرحم الراحمين. اللهم إني أسألك أن تبشرني يوم ألقاك بقبول العمل، وأسألك لذة النظر إلى وجهك.
  • اللهم إنّي أسألك أن تجعلني ممّن يسعى في قضاء حوائج الناس وأعنّي على الإحسان إليهم.
  • اللهم إنّي أسألك أن أكون هيّناً ليّناً أعامل الناس باللين والرفق والإحسان.
  • اللهم إني أسألك اليُسر بعد العُسر، والفرح بعد الحزن، والعطاء بعد المنع، اللهم أعطني ولا تحرمني، ولا تكلني إلى نفسي.
  • اللهم إنّي أسألك القبول بين الناس، وأن تجعل كل خطواتي بينهم مباركة.
  • اللهم ارزقني خفة الأثر، وطيب الكلام، وجمال الحضور.
  • “اللَّهُمَّ اجعَلْني لك شاكِرًا، لك ذاكِرًا، لك راهِبًا، لك مِطواعًا، إليك مُخبِتًا أو مُنيبًا، رَبِّ تقَبَّلْ توبتي، واغسِلْ حَوْبتي، وأجِبْ دَعوتي، وثَبِّتْ حُجَّتي، واهْدِ قَلبي، وسَدِّدْ لِساني، واسْلُلْ سَخيمةَ قلبي.”
  • رَبِّ أعِنِّي ولا تُعِنْ عليَّ، وانصُرْني ولا تنصُرْ عليَّ، وامكُرْ لي ولا تمكُرْ عليَّ، واهْدِني ويَسِّرْ هُدايَ إليَّ، وانصُرْني على من بغى عليّ.

اقرأ أيضًا: أجمل دعاء لشخص عزيز تحبه‎

فضل الدعاء

بعد أن تمكنا من التعرف على أكثر من صيغة لدعاء عظيم للمحبة والقبول والهيبة مجرب، يجدر بنا ذكر فضل قول الدعاء والتضرع به إلى الله عز وجل:

1- كونه عبادة

بل هو من أفضل العبادات وأيسرها، من رحمة الله عز وجل بعباده أن أثابهم على سؤالهم حاجتهم، وهي من العبادات التي حث عليها الرسول، وبين فضلها، من ذلك قوله عليه الصلاة والسلام: الدُّعاءُ هو العبادةُ ثمَّ قرأ {وَقال رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ داخِرِينَ}

2- دليل على التوكل على الله

ذلك أن العبد حين يدعو فإنه بذلك يكون مفوضًا أمره لله عز وجل، متوكلًا عليه، متيقن أن الخير بيده وحده دون سواه، لذا فإن الدعاء يبين اعتماد القلب على الله وحده.

3- وسيلة لعلو الهمة

إن العبد حين يرفع يديه قائلًا: ” يا رب” فإنه يشعر بقربه من الله عز وجل، ويذوق حلاوة هذا القرب، مما يعينه على الاستكثار من الطاعات والعبادات، كما أنها وسيلة لعلو النفس وتشريفها، فإن العبد حين يدعو الله فإنه يستعين به في كل أموره، تقوى عبوديته لله، ويمتلأ قلبه بحبه.

4- الدعاء طاعة وامتثال لأمر الله

ذلك أن الله عز وجل حث على الدعاء، ورغّب عباده فيه، وبين ثماره وفضائله، حيق قال الله عز وجل: وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ…” [غافر: 60]، كما قال تعالى: وَادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ…” [سورة الأعراف: 29]

5- أكرم شيء عند الله

فقد بين الله عز وجل فضل الدعاء، وبين أنه من أحب العبادات على الله عز وجل، من ذلك ما رواه أبو هريرة رضي الله عنه عن رسول الله قال: ليسَ شيءٌ أكرمَ علَى اللهِ من الدُّعاءِ.

6- سبب لرفع غضب الله عز وجل

فإن الدعاء يساعد على نيل محبة الله ورضاه، ويساعد في غفران الذنب، وفي ذلك قال الرسول صلى الله عليه وسلم: مَن لم يسألِ اللهَ يغضبْ علَيهِ.”

7- السلامة من العجز

فمن يدعو الله عز وجل فإنه يسلم بذلك من العجز، ذلك أن الرسول صلة الله عليه وسلم قال في الحديث المروي عن أبي هريرة: إنَّ أبخلَ الناسِ من بخلَ بالسلامِ، وأعجزُ الناسِ من عجز عن الدعاءِ.”

8- سبب لانشراح الصدر

فإن الدعاء سبب في تفريغ الهم، وزوال الحزن، وسبب في التيسير والراحة والفرج، في ذلك يقول الشاعر:

وإني لأدعو اللهَ والأمـرُ ضيِّقٌ *** عليَّ فما ينفكُّ أن يتفرجـا

ورُبَّ فتىً ضاقت عليه وجوهُهُ *** أصاب له في دعوة الله مخرجا

دعاء عظيم للمحبة والقبول والهيبة مجرب هو لجوء العبد إلى الركن الشديد، والتوكل عليه وحده وسؤاله بيقين، هو الاعتصام بالله.. والتضرع إليه في أمور الدنيا والدين، يرفع يديه إلى السماء عالمًا بأنه له مُجيب.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا