احسن بلد تعمل فيها فلوس

ما هي أحسن بلد تعمل فيها فلوس؟ وما هي العوامل التي تُحدد ذلك؟ فهُناك العديد من الدول الأجنبية والعربية التي توفر للوافدين معيشة جيّدة، وفُرص عمل يوفر لهم دخلًا مُناسبًا؛ مما يجعل الكثير من الشباب يستغلون تلك الفرص لتحسين المعيشة؛ نظرًا إلى ما تُعانيه بعض الدول من انخفاض الأجر وعدم القُدرة على توفير الحياة المعيشية العادية حتى! ويُمكن الاطلاع على أفضل الدول التي يُمكن السفر إليها للكسب خلال موقع الملك.

احسن بلد تعمل فيها فلوس

إن السفر أحد أبرز أحلام الشباب؛ خاصة العرب، فيبحثون عن فُرص السفر إلى الخارج؛ للحصول على العمل وتوفير الدخل المُناسب، ساهم غلاء المعيشة والتضخم الاقتصادي في معظم الدول العربية إلى تصميم الشباب على السفر، وفي تلك الحالة لا بُد من معرفة تصنيف الدول والبحث عن أفضلها للكسب، فهُناك بعض الدول التي يتم فيها تحقيق المكاسب، وتتوافر فيها فُرص عمل أعلى من غيرها.

مما يجعلها ملاذ الوافدين من أنحاء العالم رغبة في تحسين الدخل المادي، ويعتمد اختيار أحسن بلد تعمل فيها فلوس على عوامل عدة، والتي تتمثل في: نسبة الأجر، والضرائب المفروضة، والاستقرار.

اقرأ أيضًا: أفضل دولة أفريقية للعمل

أولًا: أفضل دولة أجنبية للحصول على دخل مُناسب

إن غالبية الدول الأجنبية توفر العديد من الفرص للوافدين من مُختلف أنحاء العالم؛ مما يجعل الكثير من الشباب خاصةً اللجوء إليها بغيًا في تحصيل الرزق والسعي على توفير معيشة مُناسبة.

1- المملكة المُتحدة “بريطانيا”

إن المملكة المُتحدة البريطانية من أكبر الدول المتطورة على جميع النواحي، الثقافية والعلمية والاقتصادية والسياسية.. حيث إنها تضم العديد من الصناعات المُختلفة؛ والتي يعتمد عليها اقتصاد الدولة بشكل كامل؛ فتجده يعتمد على السياحة والخدمات المصرفية لإنماء اقتصاد الدولة.

  • تضم مجموعة كبيرة من الجامعات العالمية التي يلجأ إليها الطُلاب من كافة أنحاء العالم.. وتُتيح إمكانية الحصول على الإقامة والعمل بعد الحصول على الشهادة الجامعية.
  • تندرج ضمن مجموعة كبيرة من المنظمات العالمية.
  • توفر فُرص العمل للوافدين في المجالات المُختلفة.
  • يُتيح جواز السفر البريطاني إمكانية السفر إلى العديد من الوجهات الأجنبية دون استخراج تأشيرة.

2- دولة ألمانيا

تُعتبر ألمانيا من الدول التي تمتلك أقوى اقتصاد في العالم وعلى الرغم من إمكانية الهجرة إليها لكسب المال؛ إلا أنها تمنع هجرة الموظفين الذين لا يمتلكون المهارات والهجرة غير الشرعية إليها.

  • من أكبر الدول استيرادًا وتصديرًا في العالم.
  • يعتمد اقتصادها بشكل كبير على المجال الزراعي والصناعي ومجال الخدمات الصحية والسياحية والاتصالات.
  • أحد الدول التي تندرج ضمن المُنظمات الدولية الكُبرى.
  • يُعد جواز السفر الألماني من أقوى جوازات السفر في العالم، والذي يسمح بالتنقل بين عدة دول دون استخراج التأشيرة؛ نظرًا إلى العلاقات القوية التي تبنيها ألمانيا مع الدول الأخرى.
  • إتاحة العديد من فرص العمل في مُختلف المجالات الصناعية.
  • يُعد مجال تكنولوجيا المعلومات فيها متطورًا وضخمًا؛ مما يحتاج إلى الموظفين المهرة من مُختلف الأنحاء.
  • لا يُعد نظام الضرائب فيها شفافًا إلا أنه لا يُعد مُرتفعًا.

3- دولة سويسرا

على الرغم من أنها أحد الدول التي تشتهر بتعدد القُرى والمُرتفعات والجبال، إلا أنها تضم بعض المُدن، ويزداد الإقبال عليها من مُختلف الدول، فتجد أن المطارات السويسرية التُجارية من أكثر المطارات ازدحامًا في العالم.. فيلجأ إليها الأفراد للعمل في القطاعات المُختلفة، فضلًا عن أنها من الدول التي تلجأ إليها المُنظمات العالمية لاتخاذ القرارات الدولية المُهمة.

  • ينخفض في الدول مُعدل البطالة والعاطلين عن العمل.
  • يمتاز اقتصاد الدولة بالقوة؛ حيث إنه يعتمد على فرض الضرائب المُنخفضة على المؤسسات والمنظمات، مما يدعم الاقتصاد.
  • من أعلى الدول في مُعدل الإنتاج المحلي؛ مما يجعلها من أحسن الدول لكسب المال.
  • توفر تأشيرة السفر أو جواز السفر السويسري إمكانية التنقل عبر العديد من الدول الأجنبية.

4- دولة النرويج

تُعد دولة النرويج في صدارة الدول الأجنبية؛ فهي أحسن بلد تعمل فيها فلوس، نظرًا إلى توافر العديد من العوامل التي تُسهم في تحقيق الرخاء الاقتصادي، مما يجعل الكثير من الدول المُختلفة اللجوء إليها لكسب الأموال بسُرعة.

  • تمتلك النرويج سوق عمل واسع ومدعوم؛ حيث إن ما يقويه تصدير النفط وإنتاجه في الدولة.
  • توافر العديد من الوظائف وفرص العمل للوافدين، خاصة في مجال البترول.
  • تضم قطاعًا واسعًا لتكنولوجيا المعلومات.
  • تمتاز بنُظم اجتماعية واقتصادية مُميزة؛ حيث إنه توفر نُظم الرعاية والضرائب التي تتميز بالشفافية والفعالية.
  • توفير النرويج العديد من الخدمات والفوائد وحُسن معاملة الوافدين وتقديم لهم كافة حقوقهم.
  • ارتفاع نسبة الأرباح للعاملين في القطاعات المختلفة.

5- دولة السويد

تُعتبر السويد من الوجهات الشائعة للكثير من الشباب والخُبراء للعمل فيها؛ فهي من أكبر الدول مساحةً في الاتحاد الأوروبي، وعلى الرغم من فرض القوانين الصارمة على الهجرة؛ إلا أنها لا تزال ملاذًا لفئة كبيرة من رجال الأعمال للعمل في الشركات العالمية؛ لما تمتاز به من توفير مُناسبة للعيش.

  • توفير العديد من المنح لأصحاب المشاريع الاستثمارية سواء من المواطنين أو الوافدين.
  • تمتاز بارتفاع الحد الأدنى للأجور، وتوفير الرواتب المُرتفعة.
  • يُعد نظام الضرائب في السويد مُنخفضًا جدًا؛ نظرًا إلى حصوله على الدعم من قِبل شبكات الرعاية والنقل.
  • تمتلك اقتصادًا مُنتعشًا والذي يزداد اتساعًا بمرور الأيام؛ مما يجعلها تعمل على توسيع أسواق العمل.
  • توفير معيشة مُناسبة للمُقيمين فيها.
  • يسمح جواز السفر السويدي بالسفر والتنقل عبر مُختلف الدول الأجنبية دون إصدار تأشيرة.

6- دولة كندا

تُعد دولة كندا من الدول ذات المساحة الكبيرة، وهي من الدول المُميزة؛ نظرًا لتعدد الثقافات فيها؛ مما يجعلها ملاذًا مُريحًا للوافدين من مُختلف أنحاء العالم، فتزداد فرص التكيف فيها، وهي من أعلى الدول إنتاجًا للنفط؛ مما يجعل من اقتصادها مُرتفعًا جدًا.. وبالتالي يُمكن عدّها ضمن قائمة “أحسن بلد تعمل فيها فلوس”.

  • تمتاز بالمستوى المعيشي المُرتفع؛ فهي دولة صناعية تتوفر فيها التكنولوجيا والتقنيات الحديثة والمتطورة.
  • يسمح جواز السفر الكندي بإمكانية التنقل بين ما يزيد عن 180 دولة.

7- دولة سنغافورة

تُعتبر سنغافورة أحد أحسن الدول لكسب المال؛ حيث إنها تستضيف المستثمرين ورجال الأعمال والشركات الأجنبية من مُختلف العالم، فيُمكن أن تُعد في مُقدمة الدول لتوفير معيشة جيّدة للمواطن، وعلى الرغم من ذلك لا بُد من معرفة أن المعيشة فيها قد تكون مُكلفة بعض الشيء.

  • توفر العديد من فُرص العمل للوافدين الماهرين.
  • لا تُعد الضرائب فيها مُرتفعة كثيرًا؛ مُقارنةً بغيرها من الدول.
  • يُعد متوسط الرواتب فيها مُرتفعًا كثيرًا.
  • تتعدد فُرص العمل في البنوك وشركات النقل والتأمين.

8- دولة اليابان

من أكبر الدول الاقتصادية في العالم؛ حيث إنها من أكبر المصادر للصناعة في العالم، الأمر الذي يجعل منها وجهة مُناسبة إذا كُنت أحد الباحثين عن أحسن بلد تعمل فيها فلوس.

  • تُنتج الدولة العديد من الصناعات المُختلفة وتُصدرها إلى العالم أجمع.
  • تحتاج إلى الكثير من الأيدي العاملة، فتوفر فرص عمل للوافدين الماهرين في مُختلف المجالات.
  • يوفر جواز السفر الحُرية الكبيرة للتنقل بين مُختلف الدول.

9- الولايات المتحدة الأمريكية

تُعد الولايات المُتحدة الأمريكية أكبر الدول في الاقتصاد العالمي؛ حيث ترتفع فيها مُعدلات الإنتاج المحلية، فضلًا عن كونها تمتلك قوة عسكرية وتكنولوجية متطورة، يرجع السبب في ارتفاع اقتصادها إلى أنها تقوم بتصدير مُنتجاتها محلية الصنع إلى الدول المُختلفة، كما أنها تمتلك احتياطي عالمي كبير من الفحم، ويُعد جواز السفر الأمريكي الأفضل في العالم؛ حيث يحتل أحد المراتب الستة الأولى في السماح بالتنقل عبر الدول مُتعددة.

10- دولة هولندا

تمتاز هولندا بأنها أحد أكثر الدول اتساعًا في أسواق الأعمال؛ نظرًا إلى المُعدل الاقتصادي المُستقر، كما أنها أحد المصادر المُهمة للزراعة في العالم، الأمر الذي يُسهم في تعدد مجالات الأعمال والوظائف فيها؛ مما يجعلها واحدة من أحسن بلد تعمل فيها فلوس.

اقرأ أيضًا: الحصول على عقد عمل في كندا

ثانيًا: أفضل دولة عربية للدخل

هُناك عددًا من الدول العربية، والذي يُمكن أن يكون محدودًا بعض الشيء التي تمتاز بالنمو الاقتصادي، مما يجعلها توفر الأجور والأعمال المُناسبة للمواطنين والوافدين.

1- الإمارات العربية المتحدة

تُعد من أعلى الدول العربية اقتصادًا؛ الأمر الذي يجعلها أحسن بلد تعمل فيها فلوس؛ إذا كُنت أحد الراغبين في السفر إلى أحد الدول العربية، يرجع ارتفاع الاقتصاد فيها إلى إنتاج النفط.

  • تُتيح فُرص عمل في المجالات المُختلفة.
  • يرتفع فيها متوسط الأجور.

2- دولة الكويت

تمتلك الكويت عددًا كبيرًا من العاملين الأجانب؛ فإن نسبتهم 80% من إجمالي الموظفين في الدولة، إلا أنها مؤخرًا سنّت الكثير من القوانين التي تُقيد الهجرة إليها؛ ولكنها لا تزال أحسن بلد تعمل فيها فلوس.

  • تُقدم العديد من الوظائف في مجال إدارة الأعمال والمال والنفط.
  • تزدهر فيها الأعمال؛ مما يجعل من العائد المادي “الأجر” مُربحًا للغاية.
  • تمتلك اقتصادًا واسعًا.
  • تُعد العُملة “الريال الكويتي” الأعلى سعرًا بين العُملات العربية.

على الرغم من كُل تلك المُميزات إلا أنه يجب التنويه إلى أن القوانين التي تفرضها الدولة في أنشطة الأعمال تُقيد رجال الأعمال والمُستثمرين.

3- المملكة العربية السعودية

في مُقدمة الدول العربية التي يُمكن من خلالها تحقيق دخلًا مُناسبًا؛ حيث إنها تقع في المراتب الثلاثة الأولى بين الدول المُنتجة للنفط، وعلى الرغم من سنّ القوانين الصارمة للدخول إليها، إلا أن الكثير من الشباب يلجئون إليها لتحسين الدخل؛ نظرًا إلى أنها من أحسن الدول لكسب المال.

  • تتوافر فيها فُرص عمل مُناسب وعالية في مُختلف المجالات.
  • ارتفاع المُرتبات ومتوسط الأجور فيها؛ سواء في حالة العمل في المؤسسات الدولية أو المحلية.
  • تُوفر للوافدين كافة الحقوق التي يتمتع بها العمال السعوديين.

4- دولة عمان

نظرًا إلى كثرة أعداد العُمال الوافدين في عُمان؛ أصبحت الدولة ملاذًا تُجاريًا للمُغتربين من كافة أنحاء العالم، ومؤخرًا قامت الحكومة فيها بتغيير سياسات التوظيف؛ فأصبحت لا تقبل سوى العاملين في المجالات التي لا يتمكن المواطنين شغلها فقط.

  • تُعد مُناسبة للعاملين في مجال البنوك والنفط والتكنولوجيا.
  • توفير الرواتب العالية واتساعها مع الوقت.

5- دولة قطر

على الرغم من أنها من الدول الصغيرة التي لا تحتوي على عدد عالٍ من السُكان؛ إلا أنها من أغنى الدول العربية، والتي توفر معيشة مُناسبة؛ بل مرتفعة للأجر؛ مما يجعل منها أحد أحسن الدول لكسب المال.

  • ارتفاع اقتصاد الدولة؛ لاعتماده على البترول والنفط إلى حدٍ كبير.
  • تضم أحد أكبر شركات الطيران شيوعًا في العالم.
  • تمتاز بإمكانية تقديم الوافدين على الوظائف المُختلفة سواء في مجال “السياحة، البناء…”.

اقرأ أيضًا: قائمة المهن المطلوبة في سلطنة عمان

6- دولة البحرين

تُعد البحرين أحد الدولة العربية التي يلجأ إليها الشباب من مُختلف أنحاء العالم؛ حيث تمتاز بعدم فرض الضرائب على الأفراد، بالإضافة إلى توفير أجور عالية، ويُمكن عدّها احسن بلد تعمل فيها فلوس؛ إذا كنت أحد العاملين في مجال البنوك والسياحة.

إن التضخم الاقتصادي في مُعظم الدول يجعل الحياة صعبة على المواطنين، خاصة البادئين في تأسيس حياتهم، مما يجعل من الدول الأجنبية ملاذًا لهم للعمل وكسب المال.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا